الرئيسية اتصل بنا
 
 


العودة   منتديات الآفاق السلفية > أقسام المنتديات الرئيسية > منبر المـنهج والـردود الــعـلـمـيـة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 19th November 2015, 06:33 PM
حسام حسن حسام حسن غير متواجد حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
المشاركات: 3
Mumayaz #درر_من_إعتقاد_السلف2

🔹اعتقاد الإمام سعيد بن جبير رحمه الله تعالى 🔹

روى محمد بن نصر المروزي رحمه الله:

عن عطاء بن دينار الذهلي، أن عبد الملك بن مروان كتب إلى سعيد بن جبير يسأله عن هذه المسائل، فأجابه فيها:

1⃣ — سألت عن الإيمان؟

قال: فالإيمان: هو التصديق، أن يصدق العبد بالله، وملائكته، وما أنزل من كتاب، وما أرسل من رسول، وباليوم الآخر.

2⃣ — وتسأل عن التصديق؟

والتصديق: أن يعمل العبد بما صدق به من القرآن، وما ضعف عن شيئ منه وفرط فيه، عرف أنه ذنب واستغفر الله وتاب منه ولم يصر عليه؛ فذلك هو التصديق.

3⃣ — وتسأل عن الدين؟

والدين: العبادة، فإنك لن تجد رجلا من أهل دين يترك عبادة أهل دينه ثم لا يدخل في دين آخر إلا صار لا دين له.

4⃣ — وتسأل عن العبادة؟

والعبادة: هي الطاعة، وذلك أنه من أطاع الله فيما أمره به وفيما نهاه عنه، فقد أتم عبادة الله، ومن أطاع الشيطان في دينه وعمله؛ فقد عبد الشيطان.

ألم تر أن الله قال للذين فرطوا:{أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ ۖ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ} [يس: 60].

وإنما كانت عبادتهم الشيطان: أنهم أطاعوه في دينهم، فمنهم من أمرهم فاتخذوا أوثانا، أو شمسا، أو قمرا، أو بشرا، أو ملكا يسجدون له من دون الله، ولم يظهر الشيطان لأحد منهم فيتعبد له، أو يسجد له؛ ولكنهم أطاعوه فاتذوها آلهة من دون الله، فلما جمعوا جميعاً يوم القيامة في النار قال لهم الشيطان:{ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ ۗ } [إبراهيم: 22]، { إِنَّكُمْ وَمَا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ حَصَبُ جَهَنَّمَ أَنْتُمْ لَهَا وَارِدُونَ }
[اﻷنبياء: 98].

فعُبِدَ عيسى والملائكة من دون الله فلم يجعلهم الله في النار، فليس للشمس والقمر ذنب، وذلك يصير إلى طاعة الشيطان فيجعل معهم، فذلك قوله حين تقربوا منهم:{ تَاللَّهِ إِنْ كُنَّا لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (97) إِذْ نُسَوِّيكُمْ بِرَبِّ الْعَالَمِينَ (98) } [الشعراء: 98]
وقالت الملائكة حين سألهم الله:
{ وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَٰؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُون (40) قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ ۖ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ ۖ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ } [سبأ: 40_41].

قال: أفلا ترى إلى عبادتهم الجن إنما هي أنهم أطاعوه في عبادة غير الله فتصير العبادة إلى أنها طاعة.

5⃣ — وسألت عن الإسلام؟

فالإسلام: الإخلاص، قال تبارك وتعالى لإبراهيم: {أَسْلِمْ} [البقرة: 131] يقول: أخلص.

{ مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ } [البقرة: 112]، يقول من أخلص دينه لله.

6⃣ وتسأل عن الإخلاص؟

فالإخلاص: أن يخلص العبد دينه وعمله لله، فلا يرائي بعمله أحدا، ويكون ذلك في سبيل الحق كله، فذلك الإخلاص.

من كتاب 📔 الجامع في عقائد ورسائل أهل السنة والأثر 📖 صفحة 32-34.

كتبه لكم أخوكم :
أبو عبدالله حسام بن حسن

من مواضيعي
0 رسالة براءه
0 #درر_من_إعتقاد_السلف2
0 مجمل لما في اعتقاد السلف ....
0 سؤال ؛؛؛
0 الفوائد المنتقاه من درس شيخنا العلامه / صالح بن فوزان الفوزان

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.0, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الآفاق السلفية

a.d - i.s.s.w