الرئيسية اتصل بنا
 
 


العودة   منتديات الآفاق السلفية > أقسام المنتديات الرئيسية > منبر الرد على المرجئة المعاصرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 1st February 2016, 10:05 PM
نور الدّين بن العربيّ بن خليفة نور الدّين بن العربيّ بن خليفة غير متواجد حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: Nov 2014
المشاركات: 143
افتراضي صور من إرجاء ربيع المدخلي

صور من إرجاء ربيع المدخلي

الحمد لله العليّ في دنوّه، القريب في علوّه، الذي رغّب في ثوابه، ورهّب من عقابه، فهو أعدل من أوعد، و أوفى من وعد، وصلّى الله على نبيّنا محمّد.
أمّا بعد :
فقد خرج علينا ربيع المدخلي في صورة العالم السّلفي بفهم جهلة المرجئة في مسائل الإيمان والكفر وحرّف المعاني دون الألفاظ من أقوال سلفنا الصّالح ، وليته حين نقلها قال : هذا هو كلامهم و هذا ما فهمته عنهم .. ولو أنّه فعل؛ لكنّا قد شكرنا له صنيعه ورددنا عليه خطأه، فما منّا إلّا راد و مردود عليه.. و لكنه و مع الأسف الشّديد لم يفعل ذلك، بل ذهب بنا إلى حيث لا مذهب لنا في الاعتذار له بوجه من الوجوه .
وليس مسلم ذو علم بأسماء الإيمان و أحكامه عند السّلف ينازع أو يرتاب في تعريفهم له بأنه : قول القلب واللّسان و عمل القلب و الجوارح و هو يزيد وينقص.
فلمّا عرف المدخلي هذا وعجز كلّ العجز عن التّلاعب بألفاظ هذا التّعريف، سلك له طريقة التّلاعب بمعانيه... فقال :
قول القلب و اللّسان و عمل القلب أصول، لا يصح ثبوت الإيمان النّاقص أو الكامل إلّا بها.
بينما أعمال الجوارح كمال، فيصحّ بدونها ثبوت الإيمان النّاقص دون الكامل .
فكان الذي يلزم ممّا تكلّفه من هذا العناء الذي ليس وراءه إلّا الإرجاء؛ هذا الإفضاء إلى التفريق المحدث في تعريف الإيمان بين قليله و كثيره .
فيكون كثير الإيمان عنده هو الذي يتكون من قول القلب واللّسان و عمل القلب و الجوارح و هو يزيد وينقص .
وأمّا قليل الإيمان عنده فيتكوّن من قول القلب واللّسان و عمل القلب و هو يزيد وينقص .
فليت شعري أين عمل الجوارح هنا؟ وهل هذا إرجاء أم أنتم لا تبصرون ؟
ولعمري هذا كلام السّلف يلقف ما تأفّك به المدخلي حيث لم يفرقوا عند تعريف الإيمان بين قليله و كثيره أم أنّكم لا تعقلون ؟
و أي ذي كان – لا تبصرون أو لا تعقلون أو هما معا سواء عليكم – فإنّ العبرة بفهم السّلف لفظا ومعنى لا بمنظور المدخلي .
وخذوا لكم هذا المثال :
كان الإمام أحمد يقول : من قال بأن الإيمان يزيد و ينقص فقد خرج من الإرجاء كله ( السنّة ) للخلّال برقم ( 1009 ) و « شرح السّنة » للبربهاري ( ص : 123 )
و كان شبابة يقول : الإيمان قول وعمل يزيد وينقص و كان الإمام أحمد يثني عليه في بدْء الأمر إلى أن تبين له أنه يقول بمفهوم مخالف تماما لما عليه السّلف وهو قوله : من قال بلسانه فقد عمل بجارحته.
قال أحمد – رحمه الله – : ( كان شبابة يدعو إلى الإرجاء وكتبنا عنه قبل أن نعلم أنّه كان يقول هذه المقالة، كان يقول : الإيمان قول وعمل، فإذا قال فقد عمل بلسانه؛ قول رديء ) اهـ .( السنّة ) للخلّال برقم (981 )
وفي رواية أخرى قال أحمد – رحمه الله – عن شبابة أنه كان يقول : ( الإيمان قول وعمل كما يقولون، فإذا قال؛ فقد عمل بجارحته، أي : بلسانه، فقد عمل بلسانه حين تكلّم، ثمّ قال أبو عبد الله : هذا قول خبيث ماسمعت أحدا يقول به ولا بلغني ) اهـ .( السنّة ) للخلّال برقم : ( 982 )
إذا :
فالعبرة بموافقة السّلف في الاسم والحكم والمعنى والمبنى جميعا.

يتبع إن شاء الله ....


من مواضيعي
0 نفي الغلط عن مفهوم حديث البطاقة
0 بيان لبعض المفاقر في مقال ربيع المدخلي الأخير
0 ما من أحد هو أعظم وأكبر أو هو أحقر وأصغر من أن يقال له اتّق الله
0 فتوى للعلامة صالح الفوزان في العذر بالجهل/جديد
0 الرّد على إرجاء ربيع المدخلي الصّريح

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 3rd February 2016, 09:17 PM
نور الدّين بن العربيّ بن خليفة نور الدّين بن العربيّ بن خليفة غير متواجد حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: Nov 2014
المشاركات: 143
افتراضي

بسم الله وبعد ..
إنّ ممّا ينطوي عليه القول بعدم تكفير تارك أعمال الجوارح بالكلية مع القدرة؛ إخراج أعمال القلوب عن حقيقة الإيمان و ذلك لأن العلاقة بينهما عند السّلف علاقة تلازميّة بينما هي عند الأشاعرة والمرجئة علاقة سببيّة.
فالسّلف قالوا : بأنّ انتفاء الإيمان الظّاهر( اللّازم أو أعمال الجوارح ) يلزم منه انتفاء الإيمان الباطن ( الملزوم أو أعمال القلب ).
بينما قال المدخلي لا يلزم ذلك ، ثمّ يزعم أنّه يقول بقولهم و يفهم بفهمهم.
و من عجيبه إثباته لزيادة الإيمان و نقصانه لشخص لا تظهر على جوارحه هذه الزّيادة أبدا بالإطلاق .
ولذلك كانتا مقولتا السّلف : ( الإيمان ينقص حتى لا يبقى منه شيء ) و ( الإيمان هو قول القلب واللّسان وعمل القلب والجوارح و لا يصحّ إلّا بها مجتمعة )
من أشدّ المقولات وقْعا على المدخلي.
يتبع إن شاء الله ..

من مواضيعي
0 نفي الغلط عن مفهوم حديث البطاقة
0 دولة الإباحيّة و الانحلال
0 نفي الغلط عن مفهوم حديث الجارية
0 صور من إرجاء ربيع المدخلي
0 الدّليل على كفر تارك أعمال الجوارح من كتاب الله

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19th February 2016, 10:47 PM
نور الدّين بن العربيّ بن خليفة نور الدّين بن العربيّ بن خليفة غير متواجد حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: Nov 2014
المشاركات: 143
افتراضي

عند المدخلي ..
المؤمن ( النّاقص الإيمان التّارك لجميع العمل ) اليوم هو هو بعد ستين أو سبعين سنة لم يتغير

يقول المدخلي في مقاله الأخير : (فهؤلاء الأئمة سائرون على منهج الصحابة الكرام والتابعين لهم بإحسان في الإيمان الراسخ بأحاديث الشفاعة والاستسلام لها؛ لأنها صادرة عن رسول الهدى -صلى الله عليه وسلم- الذي لا ينطق عن الهوى.
وخالفهم في الإيمان بها والاستسلام لها الخوارج والمعتزلة والمرجئة ومن تابعهم من أهل البدع والضلال؛ كالحدادية الذين لا يؤمنون إلا بالشفاعة في المصلين، ولا يؤمنون بما بعدها من الشفاعات الثابتة ثبوت الجبال الرواسي) اهـ
مع أنّ الخلاف في كفر تارك الصّلاة هو أشهر من نار على علم... فلا حول ولا قوّة إلّا بالله
الرجل لا يحسن صياغة جملة تفهم على وجه سليم.
و لقد علم العقلاء أنّ هناك طائفة من النّاس هي على أهبة تامة واستعداد كامل لكيل الثّناء دون عناء للمدخلي مهما قال و كيفما فعل حتى شبع مدحا على الإرجاء !
و هذا إسحاق بن محمش شيخ الكرامية وقد أسلم على يديه نحو من خمسة آلاف بين كتابيين و مجوس ومع هذا كان يضع الحديث و قد صنّف كتابا في مدح شيخه ابن كرّام ملأه بالمدح الفاضح المكذوب حتى قال عنه الذّهبي – رحمه الله – :
( فانظروا إلى المادح و الممدوح ) !

من مواضيعي
0 صور من إرجاء ربيع المدخلي
0 منع النقاب
0 بيان تجنّي المرجئ (المدخلي!) على الإجماع الذي ذكره الإمام الشّافعي ونقلاه عنه الإمامان ابن تيمية و اللّالكائي.
0 طاعة الله ورسوله من تمام الإيمان
0 هنيئا لهاني بن بريك الفتنة أعني منصب الوزارة

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.0, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الآفاق السلفية

a.d - i.s.s.w